سوداني ميوزك للاغاني السودانية


سوداني ميوزك للاغاني السودانية

تمتع بالموسيقي السودانية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
المجموعات
مجموعات Google
اشتراك في sdmusic
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» المبدع سامــى المغربــى - ظلمونــى الناس
الخميس مايو 28, 2009 4:39 am من طرف جنتار

» (الدار) تقتحم دار جعل وتحاور اولي شهادة الاساس
الخميس مايو 28, 2009 4:37 am من طرف هيسوكا

» مرحبا بكم
الخميس أبريل 30, 2009 7:29 am من طرف جنتار

» انفلونزا الـخنازير تثير الرعب فى العالم
الثلاثاء أبريل 28, 2009 10:39 am من طرف جنتار

» «الدار» ترصد مآسى العصر وتفتح ملف اكثر الظواهر خطورة :
الثلاثاء أبريل 28, 2009 10:34 am من طرف جنتار

» الدار) في حوار المفاجآت مع المستشارة القانونية لرئيس الجمهورية (الجزء الثالث)
الثلاثاء أبريل 28, 2009 10:32 am من طرف جنتار

» الدار) في حوار المفاجآت مع المستشارة القانونية لرئيس الجمهورية (الجزء الثاني)
الثلاثاء أبريل 28, 2009 10:31 am من طرف جنتار

» (الدار) في حوار المفاجآت مع المستشارة القانونية لرئيس الجمهورية (الجزء الاول)
الثلاثاء أبريل 28, 2009 10:29 am من طرف جنتار

» (الدار) في دردشة مع فنان الطمبور الشاب معتز عبد الرازق
الثلاثاء أبريل 28, 2009 10:29 am من طرف جنتار

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
جنتار
 
هيسوكا
 
التبادل الاعلاني
 

 

 
 
 
 
 
 
 
 
 

شاطر | 
 

 سبيل العزة والنجاة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
جنتار
مؤسـ المنتدي س
مؤسـ المنتدي س
avatar

عدد المساهمات : 23
نقاط : 13497
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 23/04/2009

مُساهمةموضوع: سبيل العزة والنجاة   الثلاثاء أبريل 28, 2009 10:19 am

إنّه لا رسوخ لقدم، ولا ثبات لمعتقد، ولا بقاء لفكر، ولا تحقق لوعد، ولا أمن من عقاب، ولا سلامة من تلك العاديات؛ إلاّ بالتمسك الشديد بوحي الله الذي أوحاه إلى رسوله؛ فهو العصمة الواقية، والحجة البالغة، والسراج الذي لا يخبو ضياؤه، ولا يخمد سناؤه، إنّه الوحي إذا نزل على رسول الله ثَقُل وكَرُب لذلك، ونكّس رأسه،

وترَّبد وجهه، وتخدَّر جبينه[1] عرقًا، تقول عائشة -رضي الله عنها-: ولقد رأيته ينْزل عليه الوحي في اليوم الشديد البرد فيفصم عنه وإنّ جبينه ليتفصد عرقًا وإنّه التنْزيل الذي كان رسول الله يعالج منه شدة، ويقول عنه: (أحيانًا يأتيني مثل صلصلة الجرس، وهو أشده عليّ، فيفصم عني وقد وعيتُ عنه ما قال)[2].
آية عظمى وقول ثقيل ومنهاجٌ عظيم، أمره ربُّه أن يتمسك به، وحذّره من الزيغ عنه، يقول تبارك وتعالى: {ثُمَّ جَعَلْنَـاكَ عَلَى شَرِيعَةٍ مّنَ الأَمْرِ فَاتَّبِعْهَا وَلاَ تَتَّبِعْ أَهْوَاء الَّذِينَ لاَ يَعْلَمُونَ}[الجاثية: 18]، ويقول جلّ جلاله: {فَاسْتَمْسِكْ بِالَّذِي أُوحِىَ إِلَيْكَ إِنَّكَ عَلَى صِراطٍ مُّسْتَقِيمٍ وَإِنَّهُ لَذِكْرٌ لَّكَ وَلِقَوْمِكَ وَسَوْفَ تُسْـئَلُونَ}
[الزخرف: 44،43]. وأخبر رسول الهدى أمته أنّ الهدى في التمسك بذلك، فقال: (إنّي قد تركتُ فيكم شيئين لن تضلوا بعدهما كتاب الله وسنتي)[3].
وكان أصحابه -رضوان الله
عليهم أجمعين- يتلقون الوحي بالتعظيم والتسليم، ممتثلين لأمره، منقادين لحكمه، خاضعين لإرشاده، لا يترددون في ذلك ولا يتخيَّرون.
إنّ المأمن الأمين والحصن الحصين من فتن عصركم ومغرياته، إنّما هو التمسك بالكتاب والسنة وما كان عليه سلف الأمّة، وهو المخرج من كلّ فتنة، والنجاة من كلّ محنة، يقول جندب بن عبد الله البجلي في وصيته لأهل البصرة: عليكم بالقرآن فإنّه هدى النهار، ونور الليل المظلم، فاعملوا به على ما كان من جهد وفاقة، فإن عرض بلاء؛ فقدِّموا أموالكم دون دينكم، فإن تجاوزها البلاء؛ فقدِّموا دماءكم دون دينكم، فإنّ المحروم من حُرم دينه، وإنّ المسلوب من سلب دينه، وإنّه لا فقر بعد الجنّة، ولا غنى بعد النّار
[4].
ويقول حذيفة بن اليمان لعامر بن مطر: كيف أنت إذا أخذ النّاس طريقًا واحدًا وأخذ القرآن طريقًا مع أيّهما تكون؟ قال: أكون مع القرآن، وأموت معه، وأحيا معه.
عباد الله، تمسكوا بهذا الوحي تمسُّكًا صادقًا، تُرى آثاره في أعمالكم وأقوالكم ومعاملاتكم وفي كلّ شأنٍ من شؤونكم، تعيشوا سعداء، وتموتوا لدينكم أوفياء، وليعرض كلّ واحدٍ منكم نفسه على الكتاب والسنة، ولينظر أهو من أهل الطاعة أم من أهل التفريط والإضاعة؟!!، أمن أهل الاتباع أم من أهل الابتداع؟!!، وليأخذ الحذر، وليصلح المسار، يقول الحسن البصريّ -رحمه الله تعالى-: رحم الله عبدًا عرض نفسه وعمله على كتاب الله، فإن وافق كتاب الله؛ حَمِد الله، وسأله الزيادة، وإن خالف كتاب الله؛ أعتب نفسه، ورجع من قريب.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sdmusic.ibda3.org
 
سبيل العزة والنجاة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سوداني ميوزك للاغاني السودانية :: ×÷·.·°¯`·)» (سودان ميوزك والقضايا العامة) «(·°¯`·.·÷× :: المنتدي الاسلامي-
انتقل الى: